آخر الأخبار

4 علامات تحذيرية لارتفاع السكر في الدم يحتمل أن تكون خطرة لدى الأطفال

الخميس 28 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 09 مساءً / مجلة اليمن الطبية ـ متابعات
عدد القراءات 298

لا يعد السكري مصدر قلق صحي للبالغين فقط، فالأطفال معرضون لخطر ارتفاع نسبة السكر في الدم أيضا.
ومع ذلك، تشير الأبحاث الجديدة إلى أن الأطباء "في كثير من الأحيان" لا يبحثون عن النوع الأول من مرض السكري.
وفي مرض السكري النوع 1، يفشل البنكرياس في إنتاج ما يكفي من الأنسولين، وهو الهرمون الذي ينظم مستويات السكر في الدم. ومع ذلك، فإن الأعراض الرئيسية لمرض المناعة الذاتية لدى الأطفال يتم تشخيصها بشكل خاطئ. وإذا تُرك مرض السكري النوع 1 دون علاج، فقد يؤدي إلى "حالة خطيرة محتملة" تسمى الحماض الكيتوني السكري (DKA).
وأوضح الباحث يوهان ورسال - من جامعة Gothenburg بالسويد - أن الحماض الكيتوني السكري يحدث عندما تحرق الخلايا (المتعطشة للجلوكوز) الدهون لإنتاج الطاقة.
ولفهم هذا الأمر بشكل أكبر، من المفيد معرفة دور السكر في الدم في الجسم.
ويعد سكر الدم (أي الجلوكوز) الطاقة المكتسبة من الأطعمة التي تحتاجها خلايا الجسم لتعمل. ولكي تمتص خلايا الجسم الجلوكوز، يجب أن يكون هرمون الأنسولين موجودا وفعالا.
وبدون إمدادات كافية وفعالة من الأنسولين، لا يمكن للخلايا الحصول على الطاقة الكافية لتعمل.
وعندما تتحول الخلايا إلى حرق الدهون لإنتاج الطاقة، فإن الآثار الجانبية الناتجة هي تراكم الكيتونات.
ويمكن أن تكون الكيتونات خطيرة للغاية، حيث يمكن أن تؤدي المستويات المرتفعة إلى حدوث غيبوبة وحتى الموت.
وأشار الباحثون إلى أن "الطريقة الوحيدة لتجنب الحماض الكيتوني السكري في المرضى الذين يعانون من داء السكري النوع الأول الجديد، هو بدء العلاج بالأنسولين بشكل عاجل".
ومع ذلك، يمكن أن يكون هذا حجر عثرة للأطفال الذين يعانون من أعراض مرض السكري.
وأجرى فريق البحث في Gothenburg مسحا لمقدمي الرعاية لـ 237 طفلا ومراهقا (أقل من 19 عاما) أدخلوا إلى المستشفى مصابين بداء السكري النوع الأول الجديد بين عامي 2015 و2017.
وأشار فريق البحث إلى أن "ما يصل إلى 43% من هؤلاء الأطفال لم يُحالوا على الفور إلى قسم طوارئ الأطفال، ما يشير إلى تأخر الطبيب بشكل كبير".
وتشمل الأعراض الأساسية لمرض السكري النوع الأول ما يلي:
ـ العطش الشديد.
ـ كثرة التبول.
ـ التعب.
ـ فقدان الوزن غير المبرر.
وحقق ويرسال في 112 حالة حيث أحضر الآباء أطفالهم لأول مرة إلى طبيب الرعاية الأولية، فقط لأخذهم إلى قسم الطوارئ في المستشفى في غضون الأسابيع الأربعة المقبلة.
وفي 64? من الحالات، لم يكتشف طبيب الرعاية الأولية أعراض مرض السكري النوع الأول.
وعلى الرغم من ظهور علامات التحذير الأساسية من مرض السكري على الأطفال، فقد اختُبر 42% فقط من الحالات لمعرفة مستويات السكر في الدم أو الجلوكوز في البول.
ويريد ويرسال أن يرى "معرفة أفضل ووعيا عاما بأعراض مرض السكري" - خاصة بين مقدمي الرعاية والأطباء العامين. وهذا للمساعدة في منع حالات DKA، والتي يمكن أن تكون قاتلة للمرضى.
أعراض مرض السكري النوع الأول- كاملة:
ـ كثرة الذهاب إلى المرحاض، خاصة في الليل.
ـ الشعور بالعطش الشديد.
ـ الشعور بالتعب أكثر من المعتاد.
ـ إنقاص الوزن دون محاولة.
ـ الجروح تستغرق وقتا أطول للشفاء.
ـ تشوش البصر.
ـ زيادة الجوع.
ونُشرت نتائج الدراسة في المجلة الأكاديمية Pediatric Diabetes.

المصدر: إكسبريس ـ روسيا اليوم



الأكثر مشاهدة