آخر الأخبار

متى يُعتبر الامساك خطراً على صحّتك؟

السبت 25 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 05 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ موقع صحتي
عدد القراءات 346

ـ ماريا رعد:
يُصاب الكثيرون بمشكلة الإمساك التي تحدث عندما تكون حركة الأمعاء بطيئة، الأمر الذي يمنع تصريف البراز. وقد يتعرّض الانسان للامساك نتيجةً لنظام غذائي خاطئ أو بسبب الإصابة ببعض الحالات المرضية كاضطراب الجهاز الهضمي وغيرها. فالإصابة بالإمساك الخفيف من وقت لآخر ليس أمراً مقلقاً وممكن أن يُعالج عن طريق الأدوية أو تغيير النظام الغذائي، لكن متى يصبح الإمساك خطيراً على حياة الانسان؟ تابعوا هذا الموضوع من موقع صحتي للحصول على الأجوبة.
متى ممكن أن يصبح الإمساك خطيراً؟
يُعتبر الإمساك حالة طبيعية الى حين أن تظهر بعض العلامات والأعراض المرافقة له، التي تشكل خطراً على صحة الانسان وهي تندرج كالتالي:
- البراز الداكن أو الدموي:
في حال لاحظ الشخص أن لون البراز يتغير مع الوقت ويميل الى اللون الداكن أو الدموي، هذا مؤشر للإصابة بنزيف المعدة، وممكن أن يحصل نزيف المعدة في أعلى أو أسفل الجهاز الهضمي وينتج هذا النزيف بسبب: التهاب الأمعاء، سرطان الأمعاء أو القرحة الهضمية وغيرها من الامراض.
- الشعور بألم شديد في البطن:
في الحالات الطبيعية من الإمساك، يشعر المريض بالأم لكنه يزول بعد استطاعته التخلص من الإمساك، أما في الحالات الخطرة قد يشعر المريض بألم غير محتمل يكون نتيجة الإصابة بإحدى الأمراض التالية: التهاب الزائدة، التهاب الرتج أو الفتق المختنق.
- التقيؤ:
يمكن أن يتعرض المريض لتقيؤ البراز ويحصل ذلك فقط في حالات الإمساك الشديدة جداً، وينتج ذلك عن انحشار البراز حيث أنه يعلق في المستقيم ويمنع البراز الاخر أن يمر. وعند الإصابة بحالات كهذه من الضروري استشارة طبيب لأنها تعرض حياة المريض للخطر.
- الانتفاخ:
ممكن أن يلاحظ المريض عند الإصابة بالإمساك أن بطنه منتفخ بطريقة غير طبيعية، ويُصاحب هذا الانتفاخ ألم شديد، فهذه الحالة تدل على إصابة الشخص اما بفرط نمو البكتيريا المعوية أو بمرض القولون.
لذا من الضروري عند ملاحظة احدى هذه الأعراض المرافقة للامساك، اللجوء لدى الطبيب المختص لإجراء الفحوصات اللازمة وتشخيص الحالة وتقديم العلاج قبل التعرض لمضاعفات خطيرة.

"صحتي"



الأكثر مشاهدة