وزراء تحت المجهر!
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب

وزراء تحت المجهر!

ـ وزارة الصحة ومدير مكتب الصحة في أمانة العاصمة تحت المجهر من قبل الأجهزة الرقابية لمنظمات المجتمع المدني.
ـ ضاع الحق العام وتحولت القضايا إلى شبه شخصية وضاع المخالفين وسط زحمة العدد الكبير المخالف إفتراضيا بقضايا لم تنص عنها مواد العقوبات والأحكام العامة في التشريعات القانونية محل إدعاء الشاكي لأنه لم يطلع عليها للأسف!.
ـ وزير يدعي بدون بينة!، ووزير آخر ينصب من قبل آخرين لحل المشكلة وأي مشكلة يدعون؟
وكأننا في مجتمع قبلي بدائي من أواسط أدغال أفريقيا وليس من مجتمع مدني حضاري كما في اليمن..مع اﻹعتذار!.
ـ 70 صيدلاني يحبسون في سجن صغير فيه حمام واحد أصغر مما يحتاجه شخص واحد مخالفين لحقوق الإنسان!.
- يفرج عن 65 منهم بسبب لجنة وساطة بعد أن كشفت القضية للرأي العام وأيضاً تدخل النقابات والإتحادات لنصر المظلومين وفرز المخالفين فعلا بحق المجتمع اليمني.
- السؤال يبقى بدون جواب حتى الآن :أين المشكلة؟ .... لا مشكلة! لا نعرف!... سنرى ويرحم الله كل في طبعه وعاداته وتقاليده؟
- كانت حملة تفتيش غير موفقة لأن من قام بها من غير الإختصاصيين المدربين الفنيين.؟
- ولذا اختلطت القضايا الصغيرة الغير منظورة وغير محسوسة مع الجسيمة وضاعت القضايا الكبيرة لصالح تجار الموت!.
- تجار الموت والقوى المتنفذة لكل زمان ومكان والمخالفين اﻻساسيين تم تكريمهم في وزارة الصحة للأسف وأصبحوا شرعيين ووجودهم أصبح قانوني بفعل فاعل نصب لهذه الحالات المأساوية، بعد أن كانوا محل إتهام المحاكم ونقابة الصيادلة التي أدعت سابقا بأنهم كالعشب الضار.. نموا وتكاثروا في ضل سبات الدولة وغياب القوانين حسب ظنهم هم!.
ـ حلقات وحلقات تتبع هذه المقدمة لتنصف المظلوم وتكشف القناع عن الظالم والظلم الذي لحق البعض عسى أن يتعض الفاعل ويعلم ان الله حق وان المواطن بريئ حتى تثبت إدانته.

"نقيب الصيادلة اليمنيين ـ رئيس إتحاد نقابات المهن الطبية


في الأحد 03 نوفمبر-تشرين الثاني 2019 07:56:37 م

تجد هذا المقال في مجلة اليمن الطبية
https://ye-mj.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://ye-mj.net/articles.php?id=82