آخر الأخبار
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
طباعة الصفحة طباعة الصفحةRSS Feed مقالاتRSS Feed نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب RSS Feedنقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابلقاح كورونا.. والوزير طه المتوكل..موضوعات سلبية مؤثرة على جودة الخدمات الطبيةفيروس كورونا الإفتراضي في اليمننحن نطالب بالتوعية بدلا عن الدعاية!طواريء المستشفيات.. استهتار بالمرضىمكافحة الفساد..رؤوس أقلام!سؤال يبحث عن جواب!كن شريكا في مكافحة الفساد!وزراء تحت المجهر!الوصفة الطبية وغياب القانون


هل الشمال خال من كورونا؟
بقلم/ نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
نشر منذ: 3 أسابيع و يومين و 9 ساعات
الأربعاء 26 مايو 2021 01:21 ص



#كورونا_اليمن.. هل الشمال خال من كورونا؟

ـ هل شمال اليمن خال من فيروس كوفيد 19..... سؤال لا يجد من يؤكده رسمياً وانتشاره حالياً هل تؤكده حاﻻت المرض والموت التي نلاحضها ويفقد الكثيرون أعز الناس لهم يومياً ؟.
ـ وزارة الصحة في صنعاء تعلن خلو شمال الوطن من فيروس كورونا ١٩ وجميع أشكاله المتحورة؟
ـ جميع وسائل الإعلام الرسمية والخاصة لا تشير من قريب او بعيد عن إنتشار جائحة كورونا 19 او بأشكالها المتحورة في شمال اليمن وعليه لا تقوم بدورها التوعوي نحو المواطنون المقيمون في عواصم المحافظات أو الأرياف خوفاً من سرعة اﻻنتشار الذي قد يكون مخيفا وسببا في موت الكثيرون ممن لم يعلموا رسميا طرق الوقاية لتجنب اﻹصابة من هذا الوباء او الجائحة التي أصابت العالم ومنها شمال وجنوب اليمن في الوقت ذاته.
ـ أنا وأسرتي وبعد 39 يوم مرض بالفيروس المتحور نعلن وننكر أننا أصبنا بالفيروس بعد حضورنا عزاء كان الحضور فيه متواضع جداً خوفاً من اﻻصابة التي خرجنا منها فعلا مصابين.
ـ بداية اﻻصابة شبيهة باﻻنفلونزا الخفيفة .... حمى تصل ل٣٧ درجة في البداية وسعال ووجع رأس شديد !.
استخدمنا اﻻدوية المعتادة التي كانت تخفف الاعراض بصفة مؤقتة وتعود لﻷسف اسواء مما كانت.
ـ ولكن بعد إرتفاع درجة الحرارة ل39 والشعور بضيق في التنفس ووجع في الرأس وسعال خبيث ﻻ ينقطع.... أعلنا فعلا حالة الطوارئ التي كانت تنبئ وتؤكد حدوث عدوى فيروسي خبيث قد تكون النهاية وخيمة وغير سارة لجميع أفراد اﻷسرة.
ـ قمنا باتباع ملخص من بروتوكولات التداوي الصادرة رسميا من بعض الدول واستبعدنا بعض اﻻدوية التي نشر عن عدم فاعليتها في عﻻج الفيروسات واخذنا حذرنا من هرمونات الكورتيزون التي قد تتسبب بحدوث أمراض جديدة اذا اسيئ استخدامها بجرعات متعارف عليها علميا ويخطئ بعض اﻻطباء في ابﻻغ المرضى عنها في وقته !!!! (يتبع الكثير عن اﻻدوية المهربة والغير مسجلة رسميا او الغير مراقبة والمسموح بتداولها في السوق اليمنية.
وكنا نسمع بتعرض الكثيرون للعدوى بكوفيد 19 وموت البعض دون إعﻻن او إهتمام من قبل الجهات المعنية في الحكومة التي تعرض بعضهم لﻻصابة باﻻعراض الخبيثة للفيروس العالمي (كوفيد١٩) وباشكالة المتحورة وحدوث موت لمسئولون هامون في الحكومة، خﻻفا لقضاة وتجار واطباء ومدرسون في الجامعات الحكومية والخاصة ... إلخ .... في ضل صمت وإنكار متعمد من قبل وسائل اﻻعﻻم الرسمية وبعض القنوات التي تعلن أنها خاصة.... والسؤال من هو المسؤول اﻻول واﻻخير عن حياة المواطن في ضل الحصار بكل اشكالة.
ـ المستشفيات الحكومية والخاصة عدد في سرر الرقود في الطوارئ وغرف اﻻنعاش ICU بأنها ممتلئة ومحدودة وشحة في أجهزة غاز اﻻوكسجين وايضا اجهزة التنفس الصناعي واﻻخرى المتعلقة بالقلب والرئتين كلها.... إما ﻻ تفي بالحاجة او بعضها عاطل .... ولكن المريض الذي يكتب له عمر جديد يدخل ليﻻقي نهايته المحتمة (الداخل مفقود والخارج مولود) وعلى أسرة المتوفي ان يدفعوا فواتير تبلغ من 2 الي 4 مليون ريال يمني مقابل محاولة إطالة بعمره لثﻻثة او أربعة أيام والدفع عدآ ونقداً قبل الحصول على إذن باخراجة من المستشفى لدفنة في مثواه اﻵخير (وربنا يرحم كل من دخل تلك المراكز او غرف اﻻنعاش) وهم شهداء الجبهة الداخلية والقتل العمد من قبل الجهات الغير مسئولة عن الشعب اليمني في شمال وجنوب الوطن الذين ﻻ حول لهم وﻻ قوة.
ـ سؤال للدكتور وزير الصحة ؟
ـ ماذا عن (قسم ابقراط) ؟
ـ ماذا عن اخﻻقيات ممارسة مهنة الطب ؟ .... جميعها ﻻ يسمح بالتكتم عن اﻻمراض واﻻوبئة والجائحات التي قد تصيب وتخلف اﻻف الموتى للشعوب التي تعتمد رسمياً على أية معلومات تعلن عنها الجهات المسئولة وكل طبيب في البلد الواحد.
ـ لماذا ﻻ توصلوا رسائل واضحة لرئيس الوزراء والمجلس السياسي والمنظمات المهتمة بانتشار الجائحة في اليمن ... توضحوا فيها مخاطر اﻻصابة بالفيروسات ومنها كوفيد19 وأهمية التوعية للشعب الذي يتجمع بعشرات اﻻﻻف في الشوارع والمناسبات دون إتباع وسائل الحماية والوقاية والجميع ينتظر خطاب من اﻻخ الوزير يشبه خطاباته في المساجد وديوان وزارته فيها يشطح اكثر من الﻻزم في وعودة ويعلن عن إختراعاته وعن أحلام اليقظة وطموحاته ليمن خال من جميع اﻻمراض ووقف العدوى على اﻻقل على شمال الوطن المحاصر خلافا عن الصناعات لﻻدوية المتطورة التي ستزاحم جميع الشركات الاوربية خاصة السويسرية وأيضاً البريطانية والأميركية والروسية والصينية .... والله اكبر ... الله اكبر ...الله اكبر.

"رئيس إتحاد نقابات المهن الطبية"

عودة إلى مقالات
مقالات
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابلقاح كورونا.. والوزير طه المتوكل..
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابموضوعات سلبية مؤثرة على جودة الخدمات الطبية
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابفيروس كورونا الإفتراضي في اليمن
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابنحن نطالب بالتوعية بدلا عن الدعاية!
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
المزيد