آخر الأخبار

المستشفى العسكري بصنعاء يقيم المؤتمر العلمي الأول للأشعة التشخيصية والتدخلية

الجمعة 17 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 06 مساءً / مجلة اليمن الطبية ـ خاص
عدد القراءات 657

أقيم صباح الخميس بالمستشفى العسكري المركزي بصنعاء فعالية المؤتمر العلمي الأول للأشعة التشخيصية والتدخلية ،وذلك بحضور رسمي وأكاديمي رفيع المستوى، وبمشاركة العديد من الاستشاريين من داخل اليمن ودول أخرى.
وفي افتتاح المؤتمر أكد عضوا المجلس السياسي الأعلى محمد صالح النعيمي. ان شعبنا اليمني على مستوي كل الجبهات يخوض مرحلة مهمة من الدفاع عن الأرض والعرض في وجه عدوان وحصار ظالم وهذه المؤتمرات والفعاليات العلمية تؤكد صمود كوادرنا الطبية أمام الحصار.
واضاف ان اليوم العلمي للأشعة يعقد لأول مره باليمن ويعد لبنة أساسية في المسار الصحيح لاهتمام مركز الأشعة بالمستشفي العسكري المركزي لانتاج وترسيخ المعرفة والقدرة علي عمل التشخيص السليم والعلمي.
وتمني ان يخرج المشاركين بتوصيات مهمة تخدم المرضى والأطباء لان الصراع العالمي أصبح صراع علمي.
وأشار إلي أن الكوادر الطبية تخوض معركة الدفاع عن اليمن بجدارة واقتدار ووجه التحية والتقدير للمستشفى ومركز الأشعة علي تنظيمهم السليم لهذا اليوم العلمي ؤالبحثي مشيدا بدور القطاع الخاص الداعم لكل الفعاليات العلمية والبحثية وطلب من المشاركين مواكبة كل التطورات المرتبطة بعلم الأشعة التشخيصية والخروج بتوصيات علمية تترجم العلم في مجال الأشعة إلي واقع ملموس يخدم الكل ويحسن من التشخيص لكل الامراض.
بدوره الفريق الركن جلال الرويشان نائب رئيس الوزراء بحكومة الإنقاذ الوطني قال ان هذا اليوم العلمي كسر الحصار، وأضاف ان العالم يتطور يوم بعد يوم في مجال الأشعة التشخيصية وأكد ان الحكومة تنظر إلى ان الأطباء يشكلون جبهة موازية للجبهات العسكرية للجيش واللجان الشعبية.
مشيرا الي ان هذا اليوم العلمي يعتبر الثاني الذي يعقد هذا الاسبوع بعد ان اختتم مؤتمر القلب أعماله أمس بكلية الطب جامعة صنعاء وكل هذه الفعاليات تخدم القطاع الطبي العسكري والمدني وكل الجهات الطبية في بلادنا اليمن.
وأشار الفريق الركن جلال الرويشان الي أنه في تاريخ الحروب لم يغلق مطار اوميناء الا في اليمن لان العدوان يريد كسر الهيبة والإرادة اليمنية ومحاصرته اقتصاديا.
وكان الدكتورعباس احمد نجم الدين مدير المستشفى العسكري رئيس اليوم العلمي للأشعة قد القى كلمة رحب فيها بالحضور وكل المشاركين .. وقال" يطيب لي ان ارحب بكم في هذا اليوم العلمي البحثي الذي ينظمه مركز الأشعة بالمستشفى وذلك للنهوض بالأشعة التشخيصية لتجنيب الكثيرين من الاحتياج للسفر لتلقي العلاج في الخارج وكما يعلم الجميع نحن نعاني من عدوان وحصار ولدبنا جرحي من رجال الجيش واللجان الشعبية والمواطنين يتلقون الرعاية الصحية وفق عمل وتجهيزات متقنة وكفاءة الكوادر الموجودة بالمستشفى
مؤكدا علي ان الأشعة سلاح علني مهم في يد المختصين لتحديد التشخيص السليم لكل الحالات والمستشفي العسكري المركزي بكل أقسامه وكوادره يقدم الدعم والمساندة للقوات المسلحة وعلى تعاون مع كل المستشفيات باليمن.

أ.د.سيف الظفري:تم التركيز في المؤتمر على الأشعة التدخلية ودورها الحاسم في علاج الحالات الحرجة:
واستعرض الحضور العديد من المحاضرات والأوراق العلمية المقدمة من الأستشاريين والمختصين والمتضمنة كل جديد في علم الاشعة في عدة مجالات منها امراض الكبد و الاورام و الرنين المغناطيسي للقلب واورام المبيض و غيرها بهدف مواكبة كل جديد في هذا المجال.
وفي تصريح خص به "مجلة اليمن الطبية" أكد البروفيسور سيف الظفري ـ نائب رئيس المؤتمر على أن المؤتمر العلمي الأول للأشعة هدف إلى تقديم الرعاية الطبية المثلى للجرحى وغيرهم الكثيرين من المرضى المدنيين الذين لم يتم استيعابهم في بقية المستشفيات الحكومية.
وقال البروفيسور الظفري :" وتحقيقا لهذا الهدف تم التركيز في هذا المؤتمر على الأشعة التدخلية ودورها الحاسم في علاج الحالات الحرجة الناتجه عن الجروح و كيفية التعامل معها بدون عمليات جراحية و كذلك دور الأشعة في علاج حالات الاورام وغيرها بدون عمليات جراحية".
هذا واستمع الحضور الي الجلسة العلمية البحثية لعدد من الدكاترة المختصين الذين قدموا مجموعة من اوراق العمل وخرجوا بجملة من التوصيات تقضي بالاهتمام بالأشعة لضمان تشخيص سليم وتلاقي الأخطاء والعمل وفق المعايير العلمية والاهتمام بمراكز الأشعة في كل المستشفيات ولابد من تواجدها والعمل علي متابعة ومراجعة عمل مراكز التسعة الخاصة وعدم قبول أي طبيب اشعه الأمن مركز معتمد. لقمان عدم حدوث أخطأ .



الأكثر مشاهدة