آخر الأخبار

هذا الزيت يعالج التهاب الشعب الهوائية..احرص عليه

الثلاثاء 07 يناير-كانون الثاني 2020 الساعة 10 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ الكونسلتو
عدد القراءات 409

كتبت - أمنية قلاوون:
يستخلص زيت الأوكالبتوس من شجر الكينا الموجود في أستراليا، ويدخل زيت نبات الأوكالبتوس أو الكالبتوس، في العديد من الصناعات الدوائية لعلاج الربو والتهاب الشعب الهوائية، لذا يعد زيت الأوكالبتوس مفيد جدًا خاصًة في فصل الشتاء.
ويستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، فوائد زيت الأوكالبتوس للصحة وخاصة في الشتاء، وفقًا لموقع "Webmd”.
فوائد زيت الأوكالبتوس:
1-علاج الربو والوقاية منه:
يحتوي زيت الأوكالبتوس على مادة كيميائية تعرف بـ"الأوكاليبتول"، والتي تعمل في اتجاهين، الأول هو الوقاية ومنع المواد الكيميائية المهيجة للأغشية المخاطية، والتي تتسبب في الإصابة بمرض الربو، والثاني العلاج نظرًا لأن هذه المادة موجودة في أدوية علاج الربو، والتي تكافح البكتيريا الموجودة في الأغشية المخاطية.
2-التهاب الشعب الهوائية:
تتسبب الفيروسبات في الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية، الذي يهدد الأشخاص خلال فصل الشتاء، وأبرز أعراضه هي: السعال، المخاط الجاف، عدم القدرة على التنفس، إلا أن مادة الأوكاليبتول الموجودة في زيت الأوكالبتوس تعمل على التخلص من الميكروبات الموجودة في المجرى التنفسي.
3-التهاب اللثة:
أظهرت الدراسات أن مضغ علكة "لبان" تحتوي على تركيز 0.4%: 0.6% من زيت الأوكالبتوس، يحسن من التهاب اللثة، نظرًا لاحتواء الزيت على مواد كيميائية ذات خصائص علاجية تكافح البكتيريا والفطريات.
4-يقضي على بلاك الأسنان:
مضغ العلكة "لبان" الذي يحتوي على تركيز 0.4% من زيت الأوكالبتوس، يعمل على تنظيف الأسنان تمامًا من البلاك الموجود على أطراف الأسنان.
5-رائحة الفم الكريهة:
أثبتت نتائج العديد من الدراسات التي أجريت، أن مضغ العلكة التي تحتوي على تركيز بين 0.4% إلى 0.6%، تقضي على رائحة الفم الكريهة والتنفس غير المستحب.
6-صداع الرأس:
أثبتت الدراسات التي أجريت أن زيت الأوكالبتوس يحتوي على مواد كيميائية تعمل على تخفيف الألم، لذا فهو مفيد لمرضى الصداع النصفي الذين يعانون من آلام مستمرة مزعجة، ورغم أن زيت الأوكالبتوس لا يعالج الألم إلا أنه يساعد على الشعور بالاسترخاء والتفكير بشكل أفضل.
أضرار زيت الأوكالبتوس:
يعتبر زيت الأوكالبتوس آمنًا في حال استخدام كميات قليلة دون تخفيفه، وكذلك أوراق الأوكالبتوس آمنة في حال وضع كميات قليلة جدًا على الأطعمة، ويعد الأوكالبتوس آمنًا إذا لم تزد مدة تناوله أكثر من 12 أسبوعًا.
يمكن أن يكون الزيت المخفف غير آمن ويتسبب في الإصابة بتسمم الأوكالبتوس، وتعاني من الأعراض التالية:
1-الاختناق.
2-ضعف العضلات.
3-حرقة المعدة.
4-آلام.
5-الدوخة.
6-غثيان.
7-قيء.
8-إسهال.
هؤلاء ممنوعين من زيت الأوكالبتوس:
1-مرضى السكري، رغم أن زيت الأوكالبتوس يقلل من مستويات السكر في الدم إلا أنه يخفضها تمامًا وهذا خطر على مريض السكري.
2-عند إجراء جراحة، نظرًا لصعوبة التحكم في مستويات سكر الدم.
3-مرضى الحساسية.
4-الأطفال.



الأكثر مشاهدة