آخر الأخبار

لأول مرة فى تاريخ البشرية عدد كبار السن يفوق الشباب

السبت 30 نوفمبر-تشرين الثاني 2019 الساعة 06 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ متابعات
عدد القراءات 121

كشفت تقرير لصحيفة "ديلى ميل البريطانيه" أن جينيفر جي هايس المديرة المساعدة لمركز التميز في النشاط البدني بجامعة ماكماستر الكندية أكدت أنه لأول مرة في تاريخ البشرية، يفوق عدد كبار السن عدد الشباب وقد خلق هذا تحديات صحية فريدة من نوعها قد يكون الخرف أحد أكثر الأمور رعبا، وهى حالة منهكة تمحو الذكريات وتظل حتى الآن بدون علاج.
وأوضحت جينيفر جى أن أن التمارين تحم الذكريات من أن تمحى، ويظهر أحدث الأبحاث التي تم إجراؤها لم يفت الأوان بعد على الإطلاق.
وقالت جينيفير" بصفتي أستاذًا مشاركًا في قسم علم الحركة في جامعة ماكماستر ، أدرّب فريقًا من الباحثين في مختبر NeuroFit Lab ، حيث أظهرنا أن الخمول البدني يساهم في خطر الإصابة بالخرف بقدر ما يساهم في علم الوراثة".
وتشير آخر الأبحاث إلى أن شدة التمرين مهمة، بعد اجاراء تجارب بحثية على عدد من كبار السن المشاركين في برنامج تمرين جديد وفي 12 أسبوعًا فقط تحسنت ذكرياتهم، ولكن هذا لم يحدث إلا لأولئك الذين ساروا بكثافة أعلى ، وكانت مكاسب ذاكرتهم مرتبطة مباشرة بتحسيناتهم في اللياقة البدنية.
وأوضحت الدراسة أن الشيخوخة هي عامل خطر حاسم للخرف وبعض الجينات تزيد من هذا الخطر،ومع ذلك ، قد يلعب تحسين اسلوب الحياه تغير كبير وسيطرة على الخرف.
واحدة من أعظم عوامل الخطر تعديل هو الخمول البدني هذا يعطي الفرصة لتدريب لعقل ليكون أكثر صحة.
واتضح أن التمرينات تفعل شيئًا يساعد الدماغ على تجديد نفسه، فإنه ينمو خلايا عصبية جديدة وهذا يحسن الذاكرة.
كما أن التمرين يزيد من عامل التغذية العصبية المستمد من الدماغ (BDNF) ، والذي يعمل كسماد لتعزيز نمو الخلايا الوليدية وعملها وبقائها.
والنتائج واعدة لأنها تشير إلى أنه لم يفت الأوان بعد للحصول على فوائد صحة الدماغ من النشاط البدني وضرورة زيادة شدة التمارين المتبعه يوميا.



الأكثر مشاهدة