آخر الأخبار

تعز.. تحذيرات من تحول المدينة إلى بؤرة للأمراض والأوبئة

الأربعاء 06 نوفمبر-تشرين الثاني 2019 الساعة 10 مساءً / مجلة اليمن الطبية ـ خاص
عدد القراءات 109

تشهد محافظة تعز تفشيا للعديد من الأوبئة والامراض مثل الكوليرا وحمى الضنك التي أثقلت كاهل المواطنين خلال الأيام القليلة الماضية.
وامتلأت شوارع المدينة بأكوام القمامة والنفايات ما أدى إلى تحول المدينة إلى أرضية خصبة لنمو الحشرات والبعوض وعودة تفشي الأوبئة حيث تعاني المدينة حالة من انهيار الخدمات الأساسية بسبب الصراع السياسي والعسكري بين الفصائل السياسية والتي انعكس على أداء السلطات المحلية.
وبحسب مصادر محلية في المحافظة فإن السكان يعانون شحة في الحصول على مياه الشرب النقية ، حيث تفيد الأنباء الواردة من هناك بأن إمدادات الغذاء والدواء لا تزال متوقفة بسبب المعابر المغلقة على مداخل المدينة وكذا الممرات الرئيسية فيها.
كما انعكس الصراع الجاري بين الفصائل على أداء المؤسسات الحكومية هناك بحسب المصادر، وهو ما كان له الأثر البالغ على تردي مستوى الخدمات الصحية سيما في عدد من المستشفيات الحكومية التي من أبرزها الأحداث الأخيرة التي حدثت في مستشفى الثورة العام.
وتؤكد المصادر على أن المعدات والاجهزة الطبية في كافة المرافق الصحية باتت شبه متوقفة في ظل انعدام المشتقات النفطية جراء استمرار الحصار.
مؤخرا أدى تفشي حمى الضنك إلى وفاة العديد من المواطنين في ظل عجز تام عن تقديم الرعاية الصحية للمصابين..
وشهدت مواقع التواصل الإجتماعي موجة سخط عارمة جراء تفشي هذا الوباء..
وحذر خبراء مهتمون بالشأن الطبي من أن تتحول المدينة إلى بؤرة للكثير من الأمراض والأوبئة التي تهدد حياة السكان في حال لم تعمل السلطات المحلية على وضع حلول جذرية لمشكلة تراكم المخلفات والقمامة والسماح بدخول الدواء والغذاء إلى المدينة.



الأكثر مشاهدة