آخر الأخبار

مواد كيميائية ضارة في اللبان تعرف عليها

الأربعاء 15 مايو 2019 الساعة 05 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ الكونسلتو
عدد القراءات 523

حذر باحثون من خطورة مضغ العلكة واستخدام المايونيز ومعجون الأسنان، الذي يحتوي على مادة ثاني أكسيد التيتانيوم المبيضة، بسبب مخاطر الإصابة بالسرطان.
وأجرى فريق من جامعة سيدني الأسترالية دراسة جديدة لاختبار تأثير ثاني أكسيد التيتانيوم على حيوانات التجارب، خاصةً وأنه يضاف إلى اللبان ومعجون الأسنان، والمايونيز، وكريمات الوقاية من الشمس، بالإضافة لدخوله في أكثر من 900 منتج غذائي مخصصة للاستخدام الآدمي، رغم عدم كفاية الأدلة على صلاحية استخدامه.
ووفقًا لصحيفة الصن البريطانية، فإن ثاني أكسيد التيتانيوم يزيد من خطر الإصابة بمرض الخرف، وأمراض نقص المناعة والسرطان.
وقال الدكتور فويتش كرازانفونسكي، خبير السموم الذي شارك في إجراء الدراسة، فإن المادة الكيميائية تؤثر على الكائنات الدقيقة التي تعمل كحارس للقناة الهضمية، وبالتالي تؤثر على صحة الإنسان بشكل عام.
ويضيف الدكتور لورانس ماسيا الذي شارك في الدراسة إن ثاني أكسيد التيتانيوم أضعف القناة الهضمية في فئران التجارب، وهو ما يزيد من احتمالية الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.
وقررت فرنسا، خلال الشهر الماضي، حظر استخدام مادة ثاني أكسيد التيتانيوم، التي يتم إضافتها إلى اللبان والشوكولاتة والصلصات لجعلها تبدو بيضاء اللون، بدءًا من العام المقبل.
وكان المعهد الوطني الفرنسي للبحوث الزراعية أول من أعلن مخاوفه من التأثيرات الضارة لمادة E171 على الحيوانات، حيث أظهرت دراسة أن 40% من الفئران ازداد لديهم نمو الأورام السرطانية عند إضافة هذه المادة إلى المياه التي يتناولونها لمدة 100 يوم.
وتبين أن هذه المادة الكيميائية المسرطنة تعبر جدار الأمعاء إلى الرئة والكبد بعد دخولها من الفم، وذلك من خلال فحص حيوانات التجارب.



الأكثر مشاهدة