آخر الأخبار

التهاب الأذن الضغطي يسبب تمزق الطبلة.. إليك الأسباب والعلاج

الأربعاء 10 أكتوبر-تشرين الأول 2018 الساعة 04 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ الكونسلتو
عدد القراءات 261

التهاب الأذن الضغطي عبارة عن التهاب في الأغشية المخاطية بالأذن الوسطى ينتج عن تغير الضغط الجوي في الأذن، ورغم أنه يشفى تلقائيا في الغالب إلا أن هناك بعض الحالات تستدعي زيارة الطبيب.. فما هي أسبابه وكيف يعالج؟
أسباب مختلفة:
الدكتور محمد العيادي، أستاذ الأنف والأذن والحنجرة بكلية الطب جامعة القاهرة، يقول إن التهاب الأذن الضغطي له أكثر من سبب، ففي بعض الأحيان ينتج عن تغير الضغط الجوي كما هو الحال عند ركوب الطائرة أو تسلق المرتفعات كالجبال.
يضيف أستاذ الأنف والأذن والحنجرة، أن التهاب الأذن الضغطي ربما يرجع لوصول مخاط من الأنف إلى الأذن خاصة في حالة الإصابة بنزلات البرد أو حساسية الأنف، فضلا عن احتمالية حدوثه بسبب وجود لحمية في قناة استاكيوس المسؤولة عن تعادل الضغط بين الأذن الوسطى والبلعوم الأنفي الخلفي.
أعراض ومضاعفات:
الشخص المصاب بالتهاب الأذن الضغطي يعاني من انسداد الأذن، ضغط على طبلة الأذن، ضعف في السمع، وربما يشعر بدوخة أو دوار أحيانا، وفقا لما ذكره الدكتور محمد العيادي، الذي أشار إلى أن الخطورة تكمن في المضاعفات التي من الممكن أن تحدث كالإصابة بالتهابات شديدة في الأذن الوسطى أو تمزق طبلة الأذن أو نزول دم في الأذن الوسطى.
وسائل علاجية:
منظار الأذن يساعد في تشخيص التهاب الأذن الضغطي وربما يتطلب الأمر إجراء قياس للسمع، ويؤكد الدكتور محمد، أن أغلب الحالات تشفى تلقائيا، لكن إذا استمر الألم يجب زيارة الطبيب لبدء العلاج الذي يتمثل في تناول مضادات الهيستامين، ومضاد حيوي.
أشار العيادي، إلى أن بعض الحالات تستدعي التدخل الجراحي، في حالة وجود مياه أو نزول دم في الأذن الوسطى أو تمزق في الطبلة، لعمل شق في الطبلة وتركيب أنبوب تهوية ثم ترقيع الطبلة.

الأكثر مشاهدة