آخر الأخبار

احذر...هذه الأدوية تسبب العقم

الجمعة 10 أغسطس-آب 2018 الساعة 02 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ متابعات
عدد القراءات 492

تسبب بعض الأدوية مشكلات تضر بالإنجاب وقد تصل بعضها إلى حد الإصابة بالعقم والقضاء نهائيًا على نشاط الخصية، ما يترتب عليه توقف إنتاج الحيوانات المنوية.
وقال الدكتور عمرو عبد الرحيم، استشاري طب وجراحة أمراض الذكورة والعقم بكلية طب قصر العيني، إن هناك من يذهبون للجيم ويحصلون على هرمون الذكورة عن طريق الحقن، ما يؤدي إلى توقف الهرمونات التي يفرزها المخ من أجل نشاط الخصية، فتوقف إنتاج الحيوانات المنوية.
وأوضح "عبد الرحيم" أن أدوية الأورام والعلاج الكيميائي تدخل ضمن الأدوية التي تضر بالخصية وتوقف عملها نهائيًا وتقضي على الحيوانات المنوية، لذا يتم عمل تجميد للحيوانات المنوية قبل منح المريض أدوية علاج الأورام لعدم حرمانه من فرصته في الإنجاب عند الزواج.
وأشار استشاري أمراض الذكورة والعقم إلى أن الأدوية المضادة لهرمون الذكورة تضر بالإنجاب، وأبرزها الأدوية التي تستخدم في علاج أورام البروستاتا والتي تؤثر على إفراز الحيوانات المنوية.
ولفت عبد الرحيم، إلى أن هناك بعض الأدوية الأخرى التي تسبب مشكلات في الإنجاب مثل الكلوشيسين المستخدم في علاج حمى البحر المتوسط، ولكنه لا يدمر عمل الخصية نهائيًا مثل أدوية الأورام وهرمون الذكورة.
وأفاد عبد الرحيم، أن هناك نوع نادر من الحالات المرضية التي تعاني من اضطراب الهرمونات، وبالرغم من ذلك فإن علاجه بسيط، لأنه يتم من خلال بعض الأدوية التي تصلح الهرمونات التي فسدت، ولا تعتبر تلك الأدوية هرمونات ذكورة وهي عبارة عن هرمونات أخرى تدفع الخصية للعمل، وتبدأ في تكوين الحيوانات المنوية.

الأكثر مشاهدة