آخر الأخبار

ارتفاع حرارة الطفل يسبب تلف المخ في هذه الحالة.. نصائح ضرورية

الإثنين 09 يوليو-تموز 2018 الساعة 03 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ متابعات
عدد القراءات 293

غالبا ما تساعد الكمادات في خفض درجة حرارة الطفل، لكن في حالة الارتفاع الشديد لدرجة الحرارة لا يجب أن يقتصر الأمر على عمل كمادات فقط بل لا بد من زيارة الطبيب، لتجنب حدوث المضاعفات التي قد تصل إلى تلف المخ.. فمتى يحدث ذلك؟
مضاعفات خطيرة:
الطفل يعاني من ارتفاع درجة الحرارة إذا زادت عن 37.5 أو 38 درجة، وفقا لما أكده الدكتور محمد موافي، أستاذ مساعد طب الأطفال بكلية الطب جامعة عين شمس، مضيفا أن الارتفاع الشديد في درجة حرارة الطفل يسبب مضاعفات خطيرة، فمثلا إذا وصلت إلى 40.5 درجة لمدة يوم كامل أو 41 درجة لمدة ساعة واحدة فقط تسبب تخلف عقلي للطفل في هذه الحالة.
وأضاف الدكتور محمد موافي، إذا زادت درجة حرارة الطفل عن 41 درجة لمدة نصف ساعة، فإنها تؤدي إلى تلف المخ، الأمر الذي يسبب الوفاة في أحيان كثيرة، لأن البروتينات الموجودة في الدم يحدث لها حالة من التجمد نتيجة للارتفاع الشديد لدرجة حرارة الجسم.
نصائح ضرورية:
لتجنب المضاعفات السابقة، حذر الدكتور محمد، من الاكتفاء بالعلاجات المنزلية لخفض حرارة الطفل، مشددا على ضرورة التوجه للطبيب على الفور، وأوضح أنه بجانب العلاج الذي يصفه الطبيب يكون من المفيد عمل كمادات للطفل..
لكن يجب مراعاة عدة أمور تتمثل في:
ـ لا بد أن يكون الماء المستخدم لعمل الكمادات فاتر أي من الصنبور، وليس بارد أو مثلج.
ـ وضع الكمادات في الأماكن الصحيحة، هى أسفل الرقبة، تحت الإبطين، أعلى الفخذين بدلا من الجبهة.
ـ لا يجب إضافة الكحول إلى ماء الكمادات، لأن الجلد قد يمتصه الأمر الذي يسبب مضاعفات خطيرة، تصل إلى تسمم الطفل.

الأكثر مشاهدة