آخر الأخبار

الحديدة..ما حقيقة اللقاح المخيف والمثير للرعب؟

الأربعاء 14 مارس - آذار 2018 الساعة 12 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ خاص
عدد القراءات 1377

مدارس أهلية تشترط موافقة أولياء الأمور على التلقيح وإخلاء مسئوليتها 
قلق وارتياب في أوساط المواطنين لاسيما بعد أن طلب منهم الموافقة على إجراء اللقاح ، في بادرة تعد الأولى من نوعها..
أحد أولياء الأمور أبدى تخوفه بعد أن وصلته مذكرة من إحدى المدارس تطلب موافقته على إجراء اللقاح لأطفاله وإخلاء مسئولية إدارة المدرسة من تبعيات الجرعة التي وصفت بالقاتلة بحسب ما تم تداوله في مواقع التواصل الإجتماعي.

" مجلة اليمن الطبية" تلقت العديد من الرسائل حول محتوى هذه الجرعة في ظل تقاعس الجهات المسئولة عن القيام بواجبها في حماية أطفال اليمن الذين يدفعون الثمن طولا وعرضا دونما ذنب..
وفيما يلي نورد حقيقة ما يتم تداوله بالحرف الواحد دونما زيادة أو نقصان إضافة إلى تصريحات للمسئولين ردا على ما تم نشره: 
المنشور المتداول:  
" تواصلت مع أحد الدكاترة اليوم أبلغني بأن هناك فرق ميدانية تتبع إحدى الوكالات الخارجية. وإيضا ربما الان يكون بالشراكة مع الهلال والصليب الأحمر…… ..على العموم. المشكلة مش هنا.., , , 
المشكلة هي مايسمونه بلقاح ضد مرض الدفتريا الشائع في اليمن. وربما في الايام القادمة سيجوبون المدارس واللقاح سيكون إجباري وقد بدأ في المديريات أو الضواحي لمدينة الحديدة,سؤالي هو:
لم يكتشف العلماء علاجا لهذا المرض إلى هذه اللحظة.فكيف جلبتم لنا لقاحة..هذا لا يمكن في عالم الطب??
ثانيا:لمذا يستهدفون مدارس الثانوية بالأغلب??
ثالثا:هل تريدون قتل أطفالنا كما قتلتم أطفال ليبيا أيام معمر القذافي حينما جلبتم لهم لقاح الإيدز??
ـ العجيب والغريب في هذا كله..أين مكتب الصحةفي مدينة الحديدة لايقم بدورة.., يدعون بأن المختبر للمكتب غير شغال...أم بأنها قد ملئت أفواهكم مالا… ورشوة مقابل قتل أطفال اليمن… أو نشر وباء آخر ربما في هذا اللقاح, , , 
حسبنا الله ونعم المولى والنصير
ـ الحديدة-في -خطر
ـ أنقذوا-الطفولة-في -اليمن
ـ خطأ-طبي-قاتل."
رسالة من ولي الأمر: 
"بالفعل امس طلبوا من الطلاب ومنهم اولادي بموافقة ولي الامر على عمل اللقاح للطلبة بالمدرسة. 
فاتصلت لاحد المدرسين واستفسرت منه ما هو سبب موافقة ولي الامر على هذا اللقاح بالرغم من انه في عدة مرات يقوموا بالتلقيح للطلبة بالمدارس دون موافقة. 
فسالته ما معنى ان يتوجب موافقة ولي الامر لاخذ اللقاح هل باللقاح اي مشكلة او تحمل لمسئولية اخذ اللقاح في حالة الموافقة؟ 
قال لي انه تحدث اعراض للقاح عند الاطفال حتى لا يخاف الاباء 
استغربت من طلبهم الموافقة"... (ولي امر)
اللقاح الخماسي: 
مدير إدارة التحصين بمكتب الصحة عبد الفتاح القباطي كان قد أشار إلى أن التطعيم خلال الحملة سيتم باللقاح الخماسي المحتوي على لقاح الدفتيريا والسعال الديكي والكزاز والتهاب الكبد البائي B ولقاح التهاب السحايا للفئة العمرية من ستة أسابيع إلى ما دون سبع سنوات والأطفال من عمر سبع سنوات إلى 15 سنة سيتم تطعيمهم بلقاح (Td) لقاح الدفتيريا والتيتانوس.
حملة مغرضة بالتعاون مع مدراء المدارس الأهلية:
ليست المرة الأولى التي يتم فيها التشكيك بمحتوى الجرعات التي تمنح للأطفال " اللقاح" إذ سبقتها عدة حملات تشويه مصدرها مسئولين ونافذين في بعض المؤسسات الحكومية ممن سعوا ولا يزالوا إلى تحقيق مكاسب شخصية من المنظمات الدولية المانحة لليمن..
فحملة مماثلة سبقت حملة التحصين ضد الكوليرا ، وأخرى ضد حملة التحصين التي نفذتها وزارة الصحة العامة والسكان ضد شلل الأطفال منتصف العام الماضي.
تعاون مشترك لإقلاق الناس: 
وما يعزز الشك لدى المواطنين هو إستغلال بعض المدارس الأهلية لهذا الأمر والعمل على بث الذعر في أوساط اولياء الأمور من خلال قيامهم بطلب الموافقة على إجراء اللقاح وما أسموه بإخلاء مسئولياتهم...
وهنا يؤكد مدير الحملة بالقول : " بالبنسبة لطلب اوليا الامور ، هناك بعض المدارس الخاصة التي تطلب ذلك بحجة ان الاطفال عندما يتعرضو للاثار الجانبية من اللقاح كالحمى او الاحمرار او التورم الناتج عن لقاح الخماسي الذي هو حار بذات نفسه يخشو من اولياء الامور يسببو لهم مشاكل او سحب اطفالهم من المدارس التجارية.
ويبقى السئوال : إلى متى سيتم إستغلال أطفال اليمن في مثل هكذا مناكفات لا تهدف إلا لتحقيق مكاسب شخصية أو حزبية دون النظر بعين المسئولية إلى مستقبل البلاد بكل صدق وأمانة؟

الأكثر مشاهدة