آخر الأخبار

علامات خفية تؤكد إصابه المرأة الحامل بالسكتة الدماغية.. تعرفي عليها

الثلاثاء 17 نوفمبر-تشرين الثاني 2020 الساعة 12 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ اليوم السابع
عدد القراءات 198

كتبت/ هند عادل:
أفادت دراسة بحثية أن خطرالإصابة بنوع من السكتة الدماغية التي تسبب نزيف في المخ يكون أعلى بين النساء أثناء الحمل، وفي الأسابيع التالية للولادة، وأشارالتقريرإلى أن النساء أكثرعرضة لجلطات الدم المسببة للسكتة الدماغية أثناء الحمل وفترة ما بعد الولادة، ولديهن ثلاثة أضعاف خطرالإصابة بالنزيف داخل المخ مقارنة بأولئك من غير الحوامل.
ووفقا لتقرير لصحيفة TIME NOW NEWS أظهرت مراجعة للسكتة الدماغية أثناء الحمل أن المعدل التقريبي للسكتة الدماغية المرتبطة بالحمل يبلغ 30 حالة لكل 100ألف حالة حمل على الرغم من أنه قد لا يكون شائعًا إلى هذا الحد، إلا أنه من دواعي قلق النساء وصحة الأطفال حديثي الولادة التي تحتاج إلى المعالجة في أقرب وقت ممكن.
وفقًا للدكتور برابها راماكريشنا ، استشاري أول ورئيس قسم أمراض النساء والتوليد ، مستشفى ساكرا العالمي بالهند فإن أعراض السكتة الدماغية الرئيسية أثناء الحمل أو بعده مباشرةً قد تشمل ما يلي:
وخدر أو ضعف مفاجئ في الوجه أو الذراع أو الساق ، خاصةً في جانب واحد من الجسم، ارتباك مفاجئ، صعوبة في الكلام أو صعوبة فهم الكلام صعوبة مفاجئة في الرؤية والمشي، دوخة، فقدان التوازن، قلة التنسيق والصداع المفاجئ الشديد بدون سبب معروف.
عوامل الخطر التي تؤدي إلى السكتة الدماغية التي يسببها الحمل:
مع تزايد انتشارالسمنة ، وُجد أن النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية أثناء فترة الحمل أو بعد الولادة مباشرة وبصرف النظر عن زيادة الوزن ، فإن عوامل الخطر الأخرى للسكتة الدماغية المرتبطة بالحمل تشمل ارتفاع ضغط الدم والسكري وأمراض القلب الصمامية واضطرابات فرط التخثر ومرض الخلايا المنجلية والذئبة وتعاطي التبغ والمواد الأخرى والصداع النصفي.
ـ ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل:
وهو أحد عوامل الخطر الرئيسية والرائدة التي قد تؤدي إلى السكتة الدماغية أثناء الحمل. ومن المثير للاهتمام أن النساء اللواتي لديهن مستويات ضغط دم صحية قد يصبن بارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل. قد يؤدي هذا إلى حدوث سكتة دماغية بين النساء الحوامل أو النساء اللواتي ولدن حديثًا.
ـ تسمم الحمل:
وهو نوع حاد من ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل ويمكن أن يسبب مشاكل في الرؤية ، والصداع ، وتورم في اليدين والوجه ، والولادة المبكرة ، ووزن الطفل عند الولادة قد تسبب تسمم الحمل الشديد أيضًا نوبات وتؤدي إلى سكتة دماغية أثناء الحمل أو بعده.
ـ سكري الحمل:
النساء المصابات بسكري الحمل ، وهي حالة تعاني فيها النساء من مشاكل في سكر الدم أثناء الحمل ، أكثرعرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل والسكتة الدماغية ، في الحالات الشديدة.
ـ جلطات الدم:
الحمل يجعل الدم أكثر عرضة للتخثر وهذا يمكن أن يؤدي إلى السكتة الدماغية. قد يؤدي الحمل إلى تورم في أجزاء معينة مما يعيق تدفق الدم ، عادةً إلى أسفل الساقين عندما يكون هناك انخفاض في الدورة الدموية ، تزداد فرص الإصابة بجلطات الدم أيضًا ، مع اقتراب نهاية الحمل ، ينتج الجسم مادة تساعد على تجلط الدم. في حين أن هذا يقلل من فرصة حدوث نزيف حاد أثناء الولادة ، فإنه يزيد أيضًا من خطر الإصابة بسكتة دماغية.
طرق الوقاية من السكتة الدماغية أثناء الحمل:
ـ الإقلاع عن التدخين:
قد يؤدي استخدام منتجات التبغ قبل أو أثناء الحمل إلى زيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية. من الضروري الإقلاع عن التدخين في ذلك الوقت.
ـ الحفاظ على وزن صحي للجسم:
من المهم أن تهدف إلى وزن صحي أثناء الحمل. حافظ على وزنك تحت السيطرة للحفاظ على ضغط الدم ومستويات السكر في الدم أثناء الحمل.
ـ اتباع نظام غذائي صحي:
اتبع نظامًا غذائيًا غنيًا بالحبوب الكاملة والمكسرات والدهون الصحية والفواكه والخضروات وقليل الصوديوم الذي يمكن أن يدعم ضغط الدم ومستويات السكر في الدم.

كن نشيطًا بدنيًا: حوالي 30 دقيقة من التمارين والأنشطة المعتدلة أمر لا بد منه.



الأكثر مشاهدة