آخر الأخبار

كوفيدا في حضرة صنعاء..أول قصيدة شعرية عن COVID19

الأحد 28 يونيو-حزيران 2020 الساعة 04 صباحاً / مجلة اليمن الطبية ـ خاص
عدد القراءات 446

للشاعر/ محمد الحميري:
أضف وبـاءً لـشـعبٍ بالـوبـا أنِـســا
لا شيء يقلقُ في موسوعة التعسا

لعلهُ _ من ذوي التياجـان _ أهـونها
بأساً ليأتى على الشرفات لا الأُسسا

أثـمّ أفتكُ بالأوطان من وبـا الــ
طاغوت رجزً لِأسمال الهدى لبسا

على مـدى الدهـر ما تفتأْ جوائـحه
باسـم الإله تكـمّ الـنبـض و النفسَا

أقحـمـت نـفـسـك كـورونا مـجـازفـةً
في كرنفالي التراجيديِّ : عِمْت مسا

أتى على كلّ شيء سابقوك فخذُ
غنيمـةً من شقائي السّرمدي خُـمسا

أودت بـعـقـلي حمى الأرتزاق فهـل
تصفوا حياة عجوزٍ رشدهـا خنسا

يابن الخـفـاش بسلٍ مُــزمـنُ رئتي
مثقوبـةٌ ، فـرذاذي متخــمٌ عسسا

مخنوقةٌ بسعال القمع حنجرة الـ
أفاق رجـع صـداهُ للمـدى حـبسا

أثــمَّ مــا يـخـســر الأنـسـان في بلـدٍ
ممغنط الخطبِ مجذوب لـكـل أسى

فالـمـوت شــباك كل الـمتـعبـين إلى
يوتوبيا الرمس، إمكان البقا... هَوسا

شعـبٌ عِـنـادٌ صـدى الـبـارود يـطـربه
هيهات..هيهات أن يحفـل بمن عطسا

على صليب التلاشي جف ساعده
مابين علّ _ تشظى عمره _ و عسى

يرتـل الأه في مـحـــراب خــيـبـتـه
و يلعقُ الـفـجــرَ ذكـرى آيـه طُـمــسا

مـذُ أثاروا الـتـيـه قـرباناً له عـقـروا
ناقَ السكينةِ : باعد بين ... فأفـترسا

قـتـلاه للـحــدِ أفـواجاً تـزفُ على
وقـع الطبول ، بأسباب الفنا هَـوِسا

كنا أرق قلوباً في الورى ، نفس الـ
رحمن مـنا فـصـرنا للـردى نفـسا

متى انتصبنا لنخطو للإمام إلى الـ
وراء ريحُ غـبـانا وجـهـنا عـكـسـا

ياعام يا عام من بعد العجاف تُرى
نغاث فيك... ، بويلات الردى نبسا

مُـأقـلـمـون بـثقـبٍ أســودٍ وطنٍ
ما شــعُ نجــمٌ بـه إلا لــه كـنسا

خيـراتـه مـاراثـونٌ للصوص و في
الـمـدرجات عـلتْ تصفيقةُ البـؤسا

تـغـريبـة للرؤي هذي البلاد و للـ
رائين كــف الـشقـا أقـدارهـا غـرسا

أحـشائـهـا مأتـمٌ للمخلصين و للـ
أوغاد زان العمى أحضانـهـا عـرسا

من خلفنا للشقـا جيش لجب و من
أمامـنا يــمُّ جـبـتٍ للـرؤى عـبـسـا

شـخـنا حنيناً إلى قِيـلاً بحكـمـتـهِ
يضرب طريقاً لنا في لـجــهِ يبـسـا.



الأكثر مشاهدة