آخر الأخبار
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
طباعة الصفحة طباعة الصفحةRSS Feed مقالاتRSS Feed نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب RSS Feedنقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابدعونا نموت بسلام!ميلودراما Melodrama نادرة!الرقابة الجماهيرية الشعبية مهمتنااليمن..القانون فوق الجميعكيف نساعد كبار السن؟وصفة طبية من 12 صنف دوائيالوصفة الطبية من أبجديات الطب والصيدلةالإهتمام بالإنسان..القوة الناعمة!نجحت العملية ومات المريض!الظمين لا يحتاج إلى ظمين!


الإستثمار في تجهيل الشعب وقتله
بقلم/ نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
نشر منذ: 4 أسابيع و يوم واحد
الأحد 18 أغسطس-آب 2019 12:03 ص



الإستثمار في تجهيل الشعب وقتله

ـ نستمر بالإستنفار ونعلق الجرس فوق رقبة القط كعلامة للخطاء الذي يقترفونه بحق الشعب اليمني والمستقبل المظلم القادم.
ـ هناك مناضلين ومؤمنين بالقضية الوطنية ويظهر في نفس الوقت مستفيدون يقومون باستغلال الإنفلات الأمني والحدودي ليمارسوا التهريب لكل ما يحتاجه المواطن وما لا يحتاجه، ومن مصادر غير معروفة ولم تخضع لفحوصات مختبرية ولا تتوفر معاها شهادات عن المواد التي صنعت منها وقد تكون مسرطنة وتسبب أمراض في فترة الإستخدام واخرى ستظهر بعد اﻹستخدام في فترات متباعدة.
- ويصاحب الحرب ظهور مزورين أيضاً وهم أخطر من المهربين ﻷنهم يختاروا البضائع الهامة والتي سعرها مرتفع وهى الأخطر في مجالى الغذاء والدواء.
ـ وبسبب الحرب أيضاً هناك من يصابون بأمراض نفسية وعصبية وينشط تجار المخدرات لينشروها بين الشباب.
ـ صنعاء اليمن محمية من الله حتى الآن ولكنها مهددة من مراكز ولوبي عالمي له مصالح إستعمارية اقتصادية واجتماعية وثقافية تنخر في الشعب وتحوله إلى عبيد وشغيله لصالحهم لقرن قادم.
ـ إنه فساد منظم يستشري في عروق اليمن والشعب لصالح اعداء اليوم والغد وبعد الغد.
ـ إنهم يقومون باستثمارات مربحة تصاحب الإنفلات والحرب لتقوي من سلطة مراكز القوى رأسمالها التأسيسي من خارح اليمن وخطتها ان عوائدها في الداخل تستخدم لتقوية سلطات جماعات واحزاب وتقوي من مراكز جماعات اللوبي الديني واﻻستخباراتي الاقليمي والدولي.
ـ تغليف اﻹستثمار في اليمن بجملة من المشاريع التي مخرجاتها ستكون قنبلة ذرية تصيب غالبة الشعب.
- إستثمار في التعليم اﻹبتدائي.
- إستثمار في المعاهد والمراكز المختلفة.
- إستثمار في الطب والصيدلة والدواء والمراكز التشخيصية المختلفة.
- إستثمار في المواد الغذائية.
- إستثمار في العمﻻت والصرافة.
' إستثمارات في العقارات.
- إستثمار في السﻻح والمحروقات وهذا خط أحمر بالنسبة لنا ....الخ
- إستثمار في استيراد الخردة من السيارات وقطع الغيار واﻻجهزة اﻻلكترونية وادواتها.
ـ وهكذا يترجم المثل القائل :"مصائب قوم عند قوم فوائد"!.
ـ تجهييل في التعليم بكل المراحل الابتدائية وبمناهج بمﻻزم خارجة عما اقرته وزارة التعليم.
ـ إختصار عدد السنوات والمواد الدراسية وبعدد من هيآت التدريس غير خاضعة ﻻية مواصفات او معايير متعارف عليها.
ـ المنشآت التعليمية في شقق وعمارات سكنية واغلبها ليس لها ساحات والغي طابور الصباح وتحية العلم ... واختفت المعامل والوسائل التعليمية وطلبة المعاهد يدرسهم من هم في نفس السن والمستوى العلمي.
- ظهرت ماسموها بالمعاهد التي تحمل أسماء دول المعهد الفرنسي واﻻلماني والتركي واﻻمريكي وحتى التركي نزوﻻ للمعاهد الإماراتية النموذجي والتخصصي واﻻول والعالمي.
- الكورسات مدتها اسبوع أو ثﻻثة أسابيع ساعتان في اليوم لمدة يومان في اﻻسبوع .... وتمنح شهادات متر في متر وباﻻلوان وعليها ختومات لتدل على انه معترف بها من مختلف الدول.

"رئيس اﻻتحاد العام لنقابات المهن الطبية"

عودة إلى مقالات
مقالات
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابدعونا نموت بسلام!
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابميلودراما Melodrama نادرة!
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حرابالرقابة الجماهيرية الشعبية مهمتنا
نقيب الصيادلة اليمنيين/د. فضل حراب
المزيد